Monthly Archives: فبراير 2009

مجرّد نِصف..

إني وحدي، في بُعدي عنك..
أحتاج إليك، أحتاجك جدّا..
أشتاقك جدّا..
جدّاً جدّاً..

اغسلني، ارويني، يا مطر الفجأة،
وتعال لتفرغ ثِقَل الغيمات الريّا،
حرّضها لمشاحنة تُبكيها..
كي تهطل أنت!
Continue reading

إسعاف

أحياناً، تتمنّى  لو تفتح جمجته!
لحظة.. لا تتعجّل، دعني أُكمل.. تقول إنّها لا تطيقه حين يكون سخيفاً، هل تفهم معنى السخافة المقصودة هنا؟، حين يبدو خاوياً من كلّ تطلّع، من كلّ هدف، من أيّة أبعاد، حين يصبح كرسمٍ على ورقة بيضاء مسطّحة، ببُعدين فقط: طول، وعرض، بلا ارتفاع، بلا سمك.. بلا عمق، بلا فكرة!
Continue reading