Monthly Archives: أكتوبر 2012

تخفّف من ترفك.

كتب شاب حمصيّ نازح على تويتر: أتمنّى أن أحصل على معجون أسنان وفرشاة! لم أغسل أسناني بالفرشاة والمعجون منذ أسابيع.
لم أستطع تخيّل شعوره وفي حمّام منزلي ثلاث أنابيب من معجون الأسنان.

“اخشوشنوا فإنّ النعم لا تدوم”. ما أكثر ما قلناها، لكن يبدو أن قلة منّا كان يعونها ويطبّقونها فعلا بين حين وآخر.
كيف نطلب ممّن في غرفته خزانة ملابس بعرض الحائط لا يدري ما فيها أن يحسّ بمن لا يملك إلا ملابسه التي عليه؟ لكي يشعر بذلك عليه إمّا أن (يتخفّف) من بعض ترفه/ملابسه؛ أو يمرّ بهؤلاء القوم الذين لا يملكون أبسط ما يملك.
إنّه المعنى ذاته لزيارة القبور بين حين وآخر وتذكّر هادم اللذات. لا يمكنك أن تحسّ بلوعة أو حزن أو خوف أو رهبة أو أيّ شيء يتعلّق بالموت حين تذكره وأنتَ جالس أمام حاسوبك وجهاز التكييف وكوب عصير مثلّج!
تخفّف من بعض ترفك لتحسّ شيئًا.. أيّ شيء. Continue reading